45 ساعة ببرنامج تدريب المعلمات في التربية البدنية بجدة

11

أكد مصدر مسوؤل بجامعة جدة أن كلية التربية ستطلق برنامجًا قصير المدى تحت مسمى «التربية الحركية للصفوف الأولى للمرحة الابتدائية»، وفق الضوابط الشرعية،

وقال: إن الجامعة ستنفذ ثلاثة برامج قصيرة المدى وبعيدة المدى؛ تجاوبًا مع ما تم إقراره مؤخرًا حول تطبيق التربية البدنية في مدارس البنات وستبدأ ببرنامج مدته 45 ساعة للمعلمات ممن هن على رأس العمل إذا رغبت الوزارة في ذلك، ويهدف البرنامج إلى سرعة الإعداد وتوفير المصروفات، بحيث لا تحتاج المدراس مبدئيًّا إلى تعيين معلمات على وظائف جديدة وإنما تتاح الفرصة للمعلمات الراغبات أو المرشحات من قبل إدارات التعليم وفق الضوابط التي ستقرها الوزارة في هذا الجانب.

وقال: إن الجامعة بادرت وعرضت الأمر على وزارة التعليم للسماح لها لتنفيذ البرنامج القصير المدى إلى جانب البرامج البعيدة المدى التي ستركز على إعداد معلمات للتربية البدنية في مرحلة البكالوريوس، مؤكدًا أن الجامعة مهمتها الإعداد للبرامج، أما تفاصيل التنفيذ للقرار وآلياته فهي مسؤولية وكالة الوزارة في تعليم البنات.

وأشار إلى أن الجامعة بدأت الإجراءات الفعلية المتعلقة بهذه البرامج وبدأت في مخاطبة الوزارة، ومن ثم ما يخص مجلسي الجامعة والكلية بحيث تنطلق البرامج مع بداية العام الجديد.

يذكر أن جامعة جدة كانت قد أصدرت بيانا كشفت فيه إطلاق برامج للبكالوريوس وللدبلوم تحت مسمّى «النشاط البدني وعلوم الرياضة» خاصة بالفتيات مطلع العام الجامعي المقبل، وذلك بعد الانتهاء من بعض الإجراءات الأكاديمية والإدارية. وكشفت أن البرامج ستنفذ من خلال شطر الطالبات بالجامعة وتستمر خطة التنفيذ على مراحل لفترة ثمانية فصول دراسية؛ مدة الفصل الدراسي الواحد 15 أسبوعًا، مشيرة إلى أن الخطة تهدف كذلك إلى تقديم البرامج الأكاديمية الرياضية المتخصّصة للأفراد واتحادات الأندية الرياضية واللجان الأولمبية الحكومية والأهلية على المستويين المحلي والخليجي.

وكان وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، قد أصدر قرارًا يقضي بالبدء بتطبيق برنامج التربية البدنية في مدارس البنات اعتبارًا من العام الدراسي المقبل، بحيث يتم تنفيذ البرنامج وفق «الضوابط الشرعية» وبالتدريج حسب الإمكانات المتوفرة في كل مدرسة، إلى حين تهيئة الصالات الرياضية في مدارس البنات، وتوفير الكفاءات البشرية النسائية المؤهلة.

المصدر: المدينة