«بينالسور» في ضيافة قصر خزام بجدة

53

يحط معرض بينالي الجنوب الدولي للفن المعاصر «بينالسور» رحاله في مدينة جدة ابتداء من يوم ثلاثين نوفمبر الجاري، حيث يعرض أعماله الفنية في قصر خزام لمدة شهر كامل (إلى ثلاثين ديسمبر المقبل). كانت وزارة الثقافة قد افتتحت المعرض، والذي يقام هذا العام في دورته الثالثة، في حي جاكس بالرياض بالدرعية تحت عنوان «أصداء: عالم بين التماثلية والتناظرية»، واستمر أيضاً بالرياض لمدة شهر، متضمّناً أكثر من 30 عملاً لفنانين من مختلف العالم، من بينهم 5 فنانين سعوديين.

تعد هذه الاستضافة الثانية للمملكة لـ «بينالسور» العالمي، بعد أن استضافته وزارة الثقافة في عام 2019م بالمتحف الوطني في الرياض، وذلك في ظل حرص الوزارة على توفير منصات إبداعية راقية لمتذوقي الفنون في المملكة، وخلق فرص التواصل بين المبدعين السعوديين ونظرائهم في العالم، لتعزيز التبادل الثقافي الدولي. والمعرض مستمر في تنقله حول العالم إلى أن يصل إلى محطته الأخيرة في ديسمبر 2021م، بالمملكة العربية السعودية حيث تستضيفه وزارة الثقافة في حي جاكس بالدرعية وقصر خزام بجدة.

ترتكز الأعمال الفنية في «بينالسور» العالمي على التفاعل مع المتلقي، لتصنع مساحة خاصة للتأمل والفهم والانطباع عن العمل، عبر ما تمنحه كل تجربة من فرصة للحضور الشخصي والاكتشاف والبحث، تعاود تمثيل إطار اللوحة والتصوّر، ولكن مثلما يحدث مع المرآة من تأثير الواقف أمامها وتجسيد انعكاسه، كأن الأعمال الفنية والإبداعية استفزاز إيجابي للأسئلة والتفكير، في حين أن الإجابات مشرعة لمختلف التفسيرات، وبما يعزّز حرية ورحابة وتنوع زوايا الرؤية.

 

المصدر: المدينة